6.19.2014

مصير ديل بوسكي وخلفاؤه المحتملون في تدريب اسبانيا

مصير ديل بوسكي وخلفاؤه المحتملون في تدريب اسبانيا

بعد فضيحة الاقصاء المبكر وبخسارتين متتاليتين من كأس العالم ، يواجه مدرب منتخب اسبانيا شبح الاقالة من منصبه ، و في تقرير لها لمحت صحيفة ماركا الاسبانية الى ذلك بسؤال كبير "ماذا الآن".


و في ظل وجود المدرب الاسباني الابرز غوارديولا في بايرن ميونخ و التي لا يتوقع تركه لها ، فإن البدلاء المحتملين لديل بوسكي ثلاثة هم (اسبانيا غالبا ما تعين مدربين محليين وليسوا اجانب) :

روبيرتو مارتينيز : مدرب ايفرتون الانجليزي ، لديه نزعة هجومية واضحة ويحب لعب كرة منوعة وجميلة ، لديه سبعة سنوات خبرة.

اوناي ايمري : صانع الفرح في اشبيلية وقائدهم نحو تحقيق لقب الدوري الاوروبي للموسم المنقضي ، درب فالنسيا سابقا ، و سبارتك الروسي الذي اقيل منه لخلافه المستفحل مع اللاعبين، ليست لديه استراتيجية ثابتة او محببة و يلعب بما يستطيع ان يفوز به وفقط ، يملك 10 سنوات خبرة.

ارنستو فالفيردي : المدرب الذي اعاد اتلتيك بلبااو الى دوري ابطال اوروبا -الموسم المقبل- و الذي رفض ترك فريقه من اجل تدريب برشلونة ، درب سابقا اسبانيول ووصل معه لنهائي الدوري الاوروبي ، و توج مع اولمبياكوس اليوناني بالعديد من الالقاب.

لديه خبرة 12 عاما في التدريب و يؤمن بالتكتيك و لعب المباريات على بساط الافكار قبل بساط الميدان.

الخيار الرابع : بقاء المدرب ديل بوسكي في ظل ما هو معروف اسبانياً من الصبر على المدربين الى اقصى مدى ممكن، هذا اذا لم يبادر هو بالاستقالة استشعارا للمسؤولية.