5.01.2014

هازارد ينتقد تشيلسي وتيري يبكي.. سيميوني يشكر امهات اللاعبين

هازارد ينتقد تشيلسي وتيري يبكي.. سيميوني يشكر امهات اللاعبين

بعد المباراة العاصفة و القاصفة لأحلام تشيلسي بالوصول لنهائي دوري الابطال، كانت هنالك بعض التصريحات القوية و المثيرة للجدل من الجانب الانجليزي و تصريحات مليئة بالفرح من الجانب المدريدي.

هازارد ينتقد تشيلسي
بعد المباراة خرج النجم ايدين هازاد الحاصل مؤخرا على جائزة افضل لاعب في الدوري الانجليزي بتصريحات قوية ومثيرة للجدل قال فيها أن فريقه تشيلسي : لا يلعب كرة القدم .. بل يلعب الهجمات المرتدة فقط"، ويعد هذا التصريح انتقادا واضحا لاستراتيجية المدرب جوزيه مورينيو المرتكزة في مبارياته الاخيرة على الاسلوب الدفاعي او ما يعرف بـ"خطة الحافلة امام المرمى".

و ان كانت الانتصارات السابقة لمورينيو قد كفت عنه سهام النقد قليلا، فالخسارة الكبيرة بثلاثة اهداف لهدف واحد، و الخروج الرابع للمدرب من دور النصف نهائي قد يفتح عليه جحيم الانتقاد و التشكيك في خططه و تكتيكاته الدفاعية المبالغ فيها، و التي تنتزع من كرة القدم اجمل ما فيها و هي المتعة و اللعب الجميل المعتمد على المزاوجة بين الدفاع و الهجوم.

سيميوني يشكر الامهات اللواتي انجبن رجال اتلتيكو
لم يكن يوم امس احد في مثل فرحة المدرب سيميوني الذي قاد فريقه "الفقير" ماديا بالمقارنة مع عمالقة اوروبا، قاده لتأهل تاريخي هو الاول له من 40 سنة الى نهائي دوري الابطال، حتى ان لاعب تشيلسي ديفيد لويز صرح ممتدحا المدرب : يجب علينا التواضع والاعتراف بأفضلية اتلتيكو وقدرات مدربه".

و في غمرة هذه الفرحة صرح سيميوني قائلا : "اريد شكر امهات لاعبي اتلتيكو مدريد لأنهن أنجبن رجالا"، و فعلا لقد كانو رجالا عندما انتزعوا بطاقة التأهل من بين مخالب "الاستثنائي" مورينيو ورجاله، ليكون نهائي لشبونة اسباني خالص يوم 24 مايو.

جون تيري يبكي
من المشاهد المؤثرة عقب اقصاء اتلتيكو مدريد لتشيلسي كان بكاء اللاعب جون تيري على خروج فريقه هذا الموسم بدون تحقيق اي لقب، -لازال لتشيلسي امل صغير جدا في البريميرليغ- ، خصوصا و ان سن اللاعب اصبحت كبيرة وقد يكون هذا الموسم آخر مواسمه مع الفريق الانجليزي.


جون تيري يبكي

1/5/2014