4.25.2014

كريستيانو رونالدو يفتح النار على اطباء ريال مدريد

كريستيانو رونالدو يفتح النار على اطباء ريال مدريد

بعد نهاية مباراة ريال مدريد و بايرن ميونخ و التي انتهت بفوز الملكي بهدف لصفر، اطلق رونالدو تصريحا غامضا اتهم فيه بعض الاشخاص بأنهم لا يريدونه أن يلعب، و هو الاتهام الذي دققت فيه صحيفة "ماركا" لتكشف من المقصود في حديث رونالدو.


و كان كريستيانو قدم اداءا متوسطا ضد البايرن و بعد نهاية المباراة قال الدون ان سبب تراجع ادائه لم يكن بسبب الاصابة البدنية بل بسبب المخاوف النفسية حيث قال: هنالك اشخاص لم يريدوني ان العب و لكني لعبت و لم يحدث اي شيء ، شعرت بالقليل من الخوف لانه اللقاء الاول بعد 3 اسابيع -من الاصابة- و لكني لم اشعر بأي الم -في ركبتي- .. هنالك بعض الاشخاص حاولوا جعل الثقة تهتز في نفسي.

و كشفت صحيفة ماركا الاسبانية ان المقصودين بتصريحات الدون هم افراد الجهاز الطبي لريال مدريد، الذين حذروا اللاعب من خوض اللقاء ضد البايرن خوفا من تجدد اصابته، الا أن رونالدو لم يكن راضيا عن محاولتهم منعه من اللعب، لانه كان متأكدا من تعافيه من الاصابة.

و لعب رونالدو ضد بايرن ميونخ بالمخالفة لنصائح الجهاز الطبي للفريق، و ذكرت عدة تقارير سابقة ان الدون فقد ثقته في الطاقم الطبي للريال، و هو ما جعله يسافر للبرتغال من اجل العلاج و اخذ المشورة الطبية في بداية اصابته.

و ذكرت تقارير اخبارية ان رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز يشعر بالقلق بسبب المشاكل بين الدون و اطباء الفريق، و أنه يسعى للمصالحة بينهما، و في حال تعذر ذلك فقد يقصي افراد الجهاز ارضاءا لنجم الفريق الاول كريستيانو رونالدو.

25/4/2014