4.15.2014

برشلونة و ريال مدريد : 5 اشياء يجب على رفاق ميسي فعلها للفوز بالكلاسيكو

برشلونة و ريال مدريد : 5 اشياء يجب على رفاق ميسي فعلها للفوز بالكلاسيكو

نشرت صحيفة الموندو ديبورتيفو الموالية لفريق برشلونة تقريرا خاصا عن الكلاسيكو المنتظر و الطريقة التي يجب ان يلعب بها رفاق ميسي ان ارادو التتويج و رفع كأس الملك عاليا.

و لا يخفى على المتابعين السقوط المتوالي لبرشلونة في مبارياته الاخيرة التي خرج بسببها من ربع نهائي دوري الابطال و خسر امام غرناطة مانحا افضلية كبيرة لثنائي مدريد الريال و اتلتيكو في السباق نحو لقب الليغا.

و في هذا السياق وضعت الموندو "خارطة طريق" ارشادية للفريق الكتالوني من اجل الظفر بلقب الكأس، و جاءت خطة الصحيفة كالتالي :

- ضرورة الخروج من الحالة النفسية السيئة بعد الاقصاء و الهزيمة

من الطبيعي ان يشعر اللاعبون بالاحباط بعد الاقصاء من دوري الابطال و الهزيمة الفادحة امام غرناطة التي ادت لتراجع برشلونة للمركز الثالث خلف ريال مدريد و اتلتيكو مدريد في ترتيب الدوري، و كلاعبين على قدر عالي من الاحترافية على لاعبي البرسا أن يتناسوا تلك الهزائم، و يركزا بتفكيرهم على وجود لقب يجب عليهم الفوز به.

- الاخطاء الدفاعية مشكلة من الضروري تجاوزها و حلها

اصابة فالديز لم تكن خبرا مفرحا لبرشلونة، اذ ان الحارس في آخر موسمين قدم اداءا رائعا في الذود عن شباك الفريق، و تغيبه بسبب الاصابة الطويلة اضافة لغياب بيكيه سيكون كل ذلك بمثابة مشكلة للفريق و سيخلق مصاعب للفريق الكتالوني، الذي ان كان يريد الفوز فعليه ايجاد حل ناجع في خط الدفاع، لكسر هجمات ريال مدريد.

- يوم ميسي

كان ظاهرا للعيان عدم دخول ميسي في جو المباريات التي خاضها النادي مؤخرا، ما ادى لوجود صعوبات في الفوز بالنسبة للبرسا، و على نجم برشلونة أن ينسى الانتقادات التي وجهت اليه مؤخرا، و أن يفكر في تقديم ما اعتادت عليه جماهير برشلونة من نجمها الاول، فميسي ان كان في يومه فلن تكون برشلونة لقمة سهلة لخصمها ريال مدريد.

- ليونيل ميسي ليس هو برشلونة

يجب ان يعرف لاعبوا برشلونة ان ميسي ليس هو برشلونة، و أن الغاية هي الفريق قبل ميسي، فعندما غاب ميسي للاصابة كان سانشيز و بيدرو و فابريغاس كلهم يسجلون، و عندما عاد الفتى الارجنتيني اصبح الجميع يبحثون عن -تمرير الكرة لـ - ميسي، و هو ما يعد خطأ لأن مصلحة الجميع تأتي قبل ميسي.

- بناء الهجمات بطريقة سليمة و تقارب الخطوط

في المباريات الاخيرة عانى برشلونة من ابتعاد خطوطه بعضها عن بعض، و عدم وجود خطة واضحة للعب، و على المدرب مارتينو ايجاد طريقة واضحة فوق ارضية الميدان حتى لا يتوه الفريق و يلعب دون خطة، كما ان خطوط الفريق بدت متباعدة في المباريات الاخيرةو عليها ان تتقارب، لأن تباعدها جعل وصول الكرة للهجوم صعبا و لم يعد سلسا كما كان.