2.15.2014

ثنائية مانشستر سيتي تقصي تشيلسي من كأس الاتحاد الانجليزي

استطاع مانشستر سيتي الانجليزي فك شيفرة تشيلسي واسقطه بثنائية نظيفة كانت كفيلة باخراج تشيلسي من دور الـ 16 من كأس الاتحاد الانجليزي ورد الدين كاملا لهزيمتي الدوري الانجليزي امام البلوز ذهابا وايابا.

بلغريني يرد على مورينهو بثنائية نظيفة واقصاء مبكر من كاس الاتحاد

المدرب البرتغالي جوزيه مورينهو لعب بتشكيلة غاب عنها المخضرمان جون تيري وفرانك لامبارد، كما دخل اللقاء على وقع السجال مع بلغريني وكذا ارسين فينجر.

من جانبه دخل اصحاب الارض اكثر عزما واصرار على محو آثار الهزيمة الأخيرة على ملعب الاتحاد امام تشيلسي بهدف نظيف رغم غياب الهداف الاول للفريق سيرجيو اجويرو، في حين بقي على الدكة كل من الحارس جو هارت ولاعب الوسط فرناندينيو والاسبانين خيسوس نافاس والفارو نيغريدو. اللقاء الصعب لم ينسي المهندس بلغريني اللقاء المرتقب الثلاثاء المقبل امام العملاق الكتالوني برشلونة وهو حسب حسابه قبل اللقاء جيدا.

بدأ أصحاب الأرض اللقاء بضغط عالي على مرمى الحارس الدولس التشيكي بتر تشيك، واستمر الامر على ذات النحو الى حدود الدقيقة 17 حينما صعق الوافد الجديد يوفيتيتش دفاع البلوز تشيلسي بتسديدة ارتدت من العارضة الى الشباك.

السيتيزنز نجح في الحفاظ على النتيجة طيلة مجريات الشوط الاول، ليقحم مورينهو في بداية الشوط الثاني النجم المصري محمد صلاح ليستدرك الضعف الهجومي، ثم دفع بتوريس غير ان النتيجة بقيت على حالها.

تغييرات بلجريني كانت اكثر نجاعة من منافسه مورينهو، حيث سحب يوفيتيتش صاحب الهدف الاول ودفع بالعائد من الاصابة سمير نصري حيث تبادل الاخير الكرة مع دافيد سيلفا الذي اهدى كرة على طبق وامام شباك فارغة لزميله نصري الذي اسكنها الشباك بسهولة في الدقيقة 67، وهي النتيجة التي انتهى بها اللقاء ليرد .

تشيلسي الذي فشل في التسجيل امام مان سيتي اليوم لم يفشل من قبل في هز الشباك في مباريات الكأس منذ آذار/مارس 2008.