2.26.2014

فان بيرسي يشتكي من زملائه في مانشستر يونايتد


عقب الهزيمة المريرة لمانشستر يونايتد في مباراة الذهاب من دور الـ16 لدوري ابطال اوروبا، و هي المباراة التي كان يعول علها الفريق لمداواة جراحه المحلية، خرج روبن فان بيرسي بتصريحات تنم عن غضبه تجاه عدم الانضباط في فريقه.


حيث قال في تصريح تلفزيوني أن : البعض من زملائي اللاعبين كانوا يتواجدون في الاماكن التي كنت اريد ان اللعب فيها.. و هو ما جعل الامور صعبة جد علي ... لقد كنت مضطرا لتغيير مكاني و ضبط انطلاقاتي لكي اتلائم مع زملائي في الفريق".

هذا من جهة و من جهة أخرى رفض اللاعب القاء اللوم على المدرب ديفيد مويس في ما يعانيه الفريق من تدهور في النتائج على كافة المستويات.

و كانت قناة سكاي سبورتس قد كشفت عن امتناع كل من فان بيرسي و روني عن تمرير الكرة لبعضهما البعض للمباراة الثانية على التوالي، حيث لم يمرر فان بيرسي سوى كرة واحدة لروني في اللقاء ضد اولمبياكوس، فيما مرر روني له 5 كرات، ثلاثة منها كانت من ركلة البداية.

تأتي هذه التصريحات كاشفة للضعف المزمن من حيث الخطط و السيطرة الذي يمر به فريق مانشستر يونايتد تحت قيادة مدربه مويس، و بعد هذه الهزيمة في الذهاب بثنائية نظيفة لم يتبقى للشياطين الحمر من امل سوى في مباراة العودة، من أجل انقاذ موسم كارثي محليا عبر البوابة القارية، و ان كان ذلك يبدو صعبا للغاية بعد الهزيمة القاسية من فريق اولمبياكوس اليوناني.