2.09.2014

خيسي رودريغيز او الدون الجديد في ريال مدريد


لا يظهر أن بزوغ النجم الصاعد خيسي رودريغيز لاعب نادي ريال مدريد سيكون مجرد ظهور نجم جديد و حسب، بمقدوره مساعدة ناديه و منتخب بلاده في الاستحقاقات التي يخوضانها، فالمستوى الباهر و الاداء الملفت للشاب صاحب العشرين عاما قد يغير كثيرا من نظرة الريال لأكاديميتها التي طالما غضت عنها بصر الاهتمام و باعت لاعبيها بسعر التراب.

خيسي رودريغيز او الدون الجديد في ريال مدريد

خيسي رودريغيز و في الدقائق القليلة التي لعبها في هذا الموسم استطاع أن يطبع بصامته بقوة، اذ استطاع التسجيل في المبارايات الهامة التي خاضها ريال مدريد خارج ملعبه ضد كل من برشلونة و فالنسيا و اتلتيك بلباو، و داخل قلعة البرنابيو سجل في مرمى اوساسونا و اسبانيول و امام الكبير اتلتيكو مدريد.

الارقام و الاحصاءات الكبيرة للدون الصغير و الجديد و التي نشرها الموقع الالكتروني لريال مدريد قبل المباراة التي جمعت النادي مع فياريال أجبرت المدرب كارلو انشيلوتي على منح خيسي دقائق أكثر للعب بل و غامر باشراكه اساسيا في بعض المباريات كمباراة الريال ضد فياريال و قبلها المباراة ضد اتلتيكو مدريد برسم نصف نهائي كاس ملك اسبانيا، عندما تمكن الدون الصغير من التوقيع على هدف بطريقة النجوم الكبار.

و مع هذا التألق الكبير بدأ خيسي خطواته الاولى على طريق المجد الكروي، و اذا تابع الطريق باستقامة و جد و اذا استطاعت ادارة النادي الملكي الوقوف بجانبه و حمايته فليس بعيدا ان يُرى بعد سنوات قليلة حاملا للكرة الذهبية كافضل لاعب في العالم، مع التنبيه لكون الاضواء الاعلامية التي اصبحت تركز عليه قد تؤثرا سلبا على مستوى اللاعب الذي اقترب من الانضمام لتشكيلة المنتخب الاسباني الرسمية.