2.10.2014

الحوار السري بين الحكم و ميسي أهدى لسانشيز هدف التسلل!


زعمت جريدة ديفنسا سنترال كشفها لفضيحة جديدة خاصة بالتحكيم في اسبانيا و هذه المرة تتعلق بلقاء فريق برشلونة و فريق اشبيلية الذي جرى مؤخرا و عرف فوز النادي الكتالوني بأربعة اهداف لهدف واحد ضمن الدوري الاسباني لكرة القدم.

الحوار السري بين حكم المباراة و ميسي أهدى لألكسيس سانشيز هدف التسلل

و عندما هز الكسيس سانشيز شباك الاندلسيين بهدف رأسي من تسلل واضح، كان يهز الى جانب الشباك جذع جدل قوي و جديد حول التحكيم الاسباني الضعيف.

و زعمت الصحيفة ان الحكم تغاضى عن هدف سانشيز الذي سجله من وضع تسلل ظاهر حتى يقوم بتعويض النادي الكتلاني عن عدم منحه ضربة جزاء واضحة لصالح البرغوث الارجنتني ليونيل ميسي الذي تعرض لشد و عرقلة واضحة جدا من قبل احد المدافعين الاشبيليين.

و حسب الصحيفة فان حكم اللقاء و بعد قراره بمواصلة المباراة دون احتساب ضربة الجزاء للنجم الارجنتيني، سأل ميسي في مشهد رصدته الكاميرات المسلطة على الملعب بالقول "هل كانت ركلة جزاء؟؟" فأجاب ميسي مؤكدا أنها كنت فعلا ركلت جزاء حقيقية.

و لكون الحكم غير قادر على الغاء قراره السابق بعدم احتساب الركلة، عمد الى احتساب هدف الكسيس سانشيز متغاضيا عن كونه جاء من وضع تسلل ظاهر، حتى لا يتهم بالتسبب في خسارة النادي الكتالوني.

ليس هذا و حسب بل إن الحكم لم يطرد لاعب برشلونة سونغ الذي لمس الكرة بيده رغم كونه حاصلا على انذار اصفر سابق.

كان هذا راي و تحليل الصحيفة فما رأيك أنت؟ شاركنا به على تويتر أو فيس بوك.